المركز البهائي الإداري العالمي-بيت العدل الإعظم

في ضمن تعاليم بهاء الله الرئيسية في كتابه الأقدس نجد تعليما عن المؤسسة الدينية والإدارة البهائية التي اسمها بيت العدل. يقول بهاء الله:

قد كتب الله على كل مدينة أن يجعلوا فيها بيت العدل ويجتمع فيه النفوس على عدد البهاء (يعني 9 أفراد) وإن ازداد لا بأس، ويرون كأنهم يدخلون محضر الله العلي الأعلى ويرون من لا يرى. وينبغي لهم أن يكونوا أمناء الرحمن بين الأمكان ووكلاء الله لمن على الارض كلها ويشاوروا في مصالح العباد لوجه الله، كما يشاورون في أمورهم ويختاروا ما هو المختار كذلك حكم ربكم العزيز الغفار- (الكتاب الأقدس، فقرة رقم 30)

وبين عبد البهاء أن كل بلد ومدينة ينبغي أن تؤسس بيت عدل محلي وهذه البيوت جميعا تنتخب بيت العدل العالمي. وتفاصيل ذلك موجودة في وصايا عبد البهاء الموجودة في صفحة ميثاق المملكة الإلهية ضمن هذا الموقع.

يقول ولي أمر الله شوقي أفندي مبينا أهمية هذا المجلس:

إِنَّ هذا النظام الإداري يختلف أساساً عن أي نظام سابق قرره نبيّ من الأنبياء، ذلك لأن حضرة بهاء الله نفسه هو الذي بَعَث مبادئه وأسّس قواعده، وعيّن الشخص الذي يبين كلمته، وخلع رداء السلطان على الهيئة التشريعية التي تطبّق أحكامه.

ويقول عبد البهاء موضحا لدور بيت العدل:

يجب على كل واحد أن يرجع إلى الكتاب الأقدس (وهو الكتاب المقدس البهائي)، وكل ما يكون غير منصوص فيه يرجع إلى بيت العدل الأعظم. وكلّ ما يقرّره بالإجماع أو بالأغلبية فهو حقّ وهو من عند الله.

ويقول عبد البهاء مبينا الحكمة الإلهية في تشريع بيت العدل:

وبما أنَّ كلّ يوم يقتضي أمراً وكلَّ حين يستدعي حكمةً فلذلك ترجع الأمور إلى بيت العدل ليقرر ما يراه موافقاً لمقتضى الوقت

إن بيت العدل الأعظم الحقيقي لبهاء الله واقع اليوم في الجبال الصخرية في أمريكا. ورئيسه الحالي هو نيل شيس بن يوسف أغصان ابن حفيد عبد البهاء. إنه المركز الروحي والإداري العالمي للبهائيين تحت بنود الميثاق في كل أنحاء العالم.

تم تأسيس بيت العدل أولا على يد ولي أمر الله شوقي أفندي في الأرض المقدسة عام 1951 وسماه آنذاك بالمجلس البهائي الدولي الأول. وعين رئيس ذلك المجلس ابن عبد البهاء السيد ميسون ريمي. بعد وفاة شوفي الأفندي عام 1957، بدأ البهائيون في العالم ينقضون الميثاق البهائي بمحاولتهم تدمير المجلس البهائي الدولي الأول مع أن شوقي أفندي صرح بأن هذا المجلس سيعبر بمراحل حتى يصبح بيت العدل الأعظم. لما فعل ذلك البهائيون، انتقل رئيس المجلس ابن عبد البهاء ميسون ريمي إلى أمريكا وبيت العدل الحقيقي موجود هناك اليوم تحت رئاسة حفيده نيل شيس. بالإضافة إلى العضو التنفيذي للمجلس الذي هو رئيسه فإن للمجلس عضو تشريعي وقضائي مكون من أفراد آخرين. ولما أن هذا المجلس لم يزل في مرحلة التطور فلذلك يسمى أحيانا بالمجلس البهائي الدولي الثاني. وعنوان الموقع الرسمي للمجلس البهائي الدولي الثاني وبيت العدل الأعظم هو: www.uhj.net

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

بالأرشيف